الرئيسية / آراء ومقالات / هل يمكن لتطبيق الواقع المختلط أن يعالج قلوب الشباب؟

هل يمكن لتطبيق الواقع المختلط أن يعالج قلوب الشباب؟

ترجمة: د. منى إسماعيل عمر

 

تطبيق الhololens visualization يٌمكن الجراحين من علاج امراض القلب المزمنة بكفاءة أكبر.

فى مسابقة كأس التخيل Imagine Cup لهذا العام, استضافت شركة ميكروسوفت للبرمجيات عدد كبير من الفرق الطلابية من جميع انحاء العالم. وقد عرضوا تشكيلة كبيرة ومذهلة من المنتجات المطورة لحل المشاكل العملية التى تتراوح ما بين إحضار عمال الانقاذ  للمناطق المنكوبة بشكل سريع الى مساعدة المزارعين فى مراقبة صحة دوابهم, تحسين نقاء المياه, تخطى الاخبار الكاذبة, واحضار السياسيين للمحاسبة.

وتوضح رؤية الشركة التى قد أعلنوها فى مؤتمر Build لهذا العام بعنوان”النظام البيئى بتقنية الواقع المختلط”developing a Mixed Reality ecosystem ,فانه ليس مستغربا من رؤية بعض مشروعات الHololens الشيقة والبادئة فى الظهور أيضا. إحدى هذه المشروعات قد تطورت على يد ثلاثة طلاب متخصصين فى هندسة الطب الحيوى Biochemical Engineering من جامعة Xidian فى الصين,الذين أتتهم الفكرة بعد لقائهم فى معمل الاختراعات بمدرستهم.

لقد اتيحت للطلاب أثناء فترة دراستهم أن يشتغلون على أطفال يعانون من أمراض قلبية خلقية, وقد وجدوا أن قلب الطفل غالبا صغير جدا بحيث أن طرق الفحص والتجارب كانت غير مناسبة كلية لهم فى الواقع, هذه الطرق القياسية المعقدة قد تسبب تلف خطير لأعضاءهم الصغيرة والهشة.

هذا بالطبع قد سبب العديد من المشاكل ليس فقط أثناء الفحص, ولكن بالتالى أثناء العملية الجراحية, لأن الجراحين لم يكن لديهم تاريخ مرضى عن قلب المريض. وبالتالى قرر الطلاب إيجاد وسيلة أخرى عملية تتخطى بعض هذه المشكلات.النتيجة كانت Surgical Assistant, برنامج تصوير طبى يسمح بالرؤية الثنائية والثلاثية الأبعاد.

“باستخدام برنامجنا فاننا نستطيع أن نحدد المرض ونتعرف على تفاصيله بطريقة غير تداخليه” شرح Maoqing Yang من فريق Surgical Assistant.

مثل جميع مشروعات مسابقة كأس التخيل Image Cup لهذا العام,فان فريق Surgical Assistant قد نشر على موقع Azure ,لكن بالاضافة الى ذلك فقد اعتمد تشخيصه المحاسبى وصنع القرارعن طريق نظام الحلول الحسابية على تطبيق Azure Machine Learning Studio .

التطبيقات الافتراضية المعتمدة على خاصية الcloud وبالتحديد فى المجال الصحى فهى منطقة الازدهار,وبالتحديد diclipines like surgery التى تعتبر رؤية عالية حيث تسمح ببناء المهارات الصحيحة التى تتطلب ساعات من الممارسة ,فهى تناسب لمثل هذه الحلول بشكل مثالى, والتى تسمح بالممارسة العملية مع تقليل المخاطر التى ترتبط بالعمل على المرضى الأحياء.

يوجد بالفعل الكثير من الأمثلة الناشئة من تطبيقات الواقع المختلط قد استخدمت لتدريب الجراحين, العديد منها تقوم باقتناص مقدرة الHololens لتغطية الHolograms على خلفية العالم الواقعى, بالضافة الى إمكانياتها المتناسقة.على غرار تقنية الواقع الافتراضى, فان المستخدم يستطيع أن يتفاعل مع الزملاء والمعلمين(فى نفس الغرفة أو عن بعد) فى نفس التوقيت أثناء مشاهدة محتوى الHolograph, الذى يتم مشاركته أيضا بحيث ينظر جميع المشاركين فى نفس الشىء وفى نفس الوقت.

هذا يعمل بشكل وثيق لمضاعفة الحركة داخل غرفة العمليات, وبالفعل أعطى نتائج ايجابية, التى ستتحسن بشكل كبير ما إن تتطور تكنولوجيا الHaptic. فانها ستسمح بالضبط الدقيق للعوامل التى تشمل اللمس,الضغط,والشعور التى تعتبر حاسمة أثناء العملية الجراحية.

بالرغم من أن فريق الSurgical Assistant قد منع من حضور نهائيات مؤتمر Microsoft’s Headquarters فى مدينة ريدموند فى واشنطن بسبب مشاكل التأشيرات, فإنهم ما زالوا يعملون مع العديد من موظفى الشركة ذووا الخبرة لتحسين منتجهم من حيث تركيبه, وهم أيضا متفائلين بالامكانيات التى تنشأ وتطور منتجهم.

هم الان مستمرون فى تطوير منتجهم بالاشتراك مع مستشفيات أكثر, وانشاء وسيلة لمساعدة الشباب الذين يعانون من مثل هذه الحالات المرضية المزمنة للقلب.

“لقد أنشأنا هذا النظام لمده سنتين وقد اختبرناة فى بيئه صحية,”قال Yang “الان نريد أن ندع أشخاص كثر للتعرف على عملنا والاتحاد مع المهتمين بحل هذه المشاكل”.

للإطلاع على المقال الاصلى. https://vrscout.com/news/mixed-reality-heal-young-hearts/

شاركها :

عن VRINSIDER TEAM

مجموعة متخصصة من الكتاب والمترجمين في صناعة الواقع الافتراضي

شاهد أيضاً

الواقع الافتراضي والعالم سنة 2045 ورئيس شركة HTC Vive

ترجمة: أحمد حامد المصري   لا يكاد يمر يوم إلا وتطالعنا الاخبار بجديد يحدث في …